English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 29 / 3 / 2017 1190
التاريخ: 9 / 4 / 2016 1304
التاريخ: 7 / كانون الثاني / 2015 م 1446
التاريخ: 7 / نيسان / 2015 م 1488
مقالات عقائدية

التاريخ: 28 / أيلول / 2014 م 1966
التاريخ: 26 / أيلول / 2014 م 1910
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 1881
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 1874
بيت فاطمة(عليها السلام)  
  
1516   06:10 مساءً   التاريخ: 18 / 10 / 2015
المؤلف : السيد محسن الامين
الكتاب أو المصدر : أعيان الشيعة
الجزء والصفحة : ج1,ص458


أقرأ أيضاً
التاريخ: 16 / كانون الاول / 2014 م 1454
التاريخ: 18 / 10 / 2015 1375
التاريخ: 12 / كانون الاول / 2014 م 1299
التاريخ: 16 / كانون الاول / 2014 م 1331

كان النبي (صلى الله عليه وآله) قد بنى لنفسه بيتا شرقي المسجد ملاصقا له سكنه مع ابنته فاطمة وبنى هناك أيضا بيوتا اسكنها أزواجه وبنى لعلي (عليه السلام) بيتا بجنب البيت الذي تسكنه عائشة وهو الذي دفن فيه النبي (صلى الله عليه وآله) فلما تزوج علي بفاطمة وأدخلت عليه عرس بها في بيت استأجره كما مر ثم عاد إلى ذلك البيت وسكنته فاطمة معه حتى توفيت وفيه ولد الحسن والحسين وسائر أولاد علي من فاطمة عليهم جميعا السلام وبقيت الصخرة التي ولدت عليها الحسنين ظاهرة بعد الحاق بيتها بالمسجد يعرفها أهل البيت .

وفي كتاب وفاء الوفا باخبار دار المصطفى : أسند يحيى عن عيسى بن عبد الله عن أبيه ان بيت

فاطمة في الزور الذي في القبر بينه وبين بيت النبي خوخة ؛ والزور الموضع المزور شبه المثلث في جهة الشام قال واسند عن عمر بن علي بن عمر بن علي بن الحسين ان بيت فاطمة في موضع الزور مخرج النبي (صلى الله عليه وآله) وكانت فيه كوة إلى بيت عائشة فكان رسول الله (صلى الله عليه وآله) إذ قام إلى المخرج اطلع من الكوة إلى فاطمة فعلم خبرهم فدخلت عائشة المخرج في جوف الليل فأبصرت المصباح عندهم وذكر كلاما وقع بينهما فلما أصبحوا سألت فاطمة النبي (صلى الله عليه وآله) ان يسد الكوة فسدها إلى أن قال : ويشهد لذلك أي كون موضع بيت فاطمة في الزور ما أسنده يحيى عن مسلم عن ابن أبي مريم ان عرض بيت فاطمة إلى الأسطوانة التي خلف الأسطوانة المواجهة للزور وكان بابه في المربعة التي في القبر قال : وقد أسند أبو غسان عن مسلم بن سالم قال عرس علي بفاطمة إلى الأسطوانة التي خلف الأسطوانة المواجهة الزور وكانت داره في المربعة التي في القبر قال سليمان  وقال مسلم لا تنس حظك من الصلاة إليها فإنه باب فاطمة التي كان علي يدخل إليها منه وقد رأيت حسن بن زيد يصلي إليها .

وقوله عرس بها الخ يخالف ما مر من أنه بنى بها في دار استأجرها ؛ ثم حكى عن ابن شبة ان عليا (عليه السلام) اتخذ بالمدينة دارين أحدهما دخلت في مسجد رسول الله (صلى الله عليه وآله) والأخرى دار علي التي بالبقيع ؛ ثم حكي عن رزين انه لما كان زمن الوليد بن عبد الملك وعمر بن عبد العزيز عامله على المدينة ومكة بعث الوليد إليه بمال وقال له من باعك فأعطه ثمنه ومن أبى فاهدم عليه واعطه المال فان أبى ان يأخذه فاصرفه إلى الفقراء ؛ ثم ذكر عدة روايات انه بينما الوليد بن عبد الملك يخطب على منبر رسول الله (صلى الله عليه وآله) إذ انكشف الكلة عن بيت فاطمة (عليها السلام) وإذا حسن بن حسن يسرح لحيته فلما نزل أمر بهدم بيت فاطمة اخذه الغضب لكونه لم يسمع خطبته بل جلس في بيته يسرح لحيته فامر بهدمه فأبى حسن بن حسن وفاطمة بنت الحسين وهي زوجته زوجه إياها عمه الحسين (عليه السلام) أن يخرجوا منه فامر بهدمه عليهم وهما فيه وولدهما فنزع أساس البيت وهم فيه فلما نزع أساس البيت قالوا لهم إن لم تخرجوا قوضناه عليكم فخرجوا منه .

وفي رواية أخرى إن الوليد كان يبعث كل عام رجلا إلى المدينة فيأتيه باخبارها فقال له مرة لقد رأيت أمرا لا والله ما لك معه سلطان كنت في  مسجد النبي (صلى الله عليه وآله) فإذا منزل عليه كلة فلما أقيمت الصلاة رفعت الكلة وصلى صاحبه فيه بصلاة الامام وهو ومن معه ثم أرخيت الكلة واتي بالغداء فتغدوا وإذا هو يأخذ المرآة والكحل فسالت فقيل إن هذا حسن بن حسن قال ويحك فما اصنع هو بيته وبيت امه فما الحيلة قال تزيد في المسجد وتشتري هذا المنزل فكتب إلى عمر بن عبد العزيز بذلك فأبوا وقال حسن والله لا نأكل له ثمنا ابدا وأعطاهم به سبعة آلاف أو ثمانية آلاف دينار فكتب إلى الوليد بذلك فامره بهدمه وإدخاله وطرح الثمن في بيت المال ففعل وانتقلت منه فاطمة بنت الحسين بن علي (اه) .

 

 

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 4937
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5015
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 6775
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 5349
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 8238
هل تعلم

التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 2220
التاريخ: 7 / 4 / 2016 6410
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 2591
التاريخ: 26 / 11 / 2015 2352

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .