English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 29 / كانون الثاني / 2015 877
التاريخ: 8 / 8 / 2016 861
التاريخ: 19 / كانون الثاني / 2015 1092
التاريخ: 14 / 11 / 2017 480
مقالات عقائدية

التاريخ: 8 / تشرين الاول / 2014 م 1373
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1351
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1201
التاريخ: 2 / تشرين الاول / 2014 م 1327
الامام (عليه السلام) يحير الزنادقة بحججه  
  
1158   02:23 مساءً   التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م
المؤلف : ابي الحسن علي بن عيسى الأربلي
الكتاب أو المصدر : كشف الغمة في معرفة الائمة
الجزء والصفحة : ج3, ص189-191.

روي أنه اجتمع نفر من الزنادقة فيهم ابن أبي العوجاء و ابن طالوت و ابن الأعمى و ابن المقفع و أصحابهم كانوا مجتمعين في الموسم بالمسجد الحرام و أبو عبد الله جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام) فيه إذ ذاك يفتي الناس و يفسر لهم القرآن و يجيب عن المسائل بالحجج و البينات فقال القوم لابن أبي العوجاء هل لك في تغليط هذا الجالس و سؤاله عما يفضحه عند هؤلاء المحيطين به فقد ترى فتنة الناس به و هو علامة زمانه فقال لهم ابن أبي العوجاء نعم ثم تقدم ففرق الناس و قال يا أبا عبد الله إن المجالس أمانات و لا بد لكل من كان به سعال أن يسعل أفتأذن في السؤال فقال له أبو عبد الله (عليه السلام) سل إن شئت .

فقال له ابن أبي العوجاء إلى كم تدوسون هذا البيدر و تلوذون بهذا الحجر و تعبدون هذا البيت المرفوع بالطين و المدر و تهرولون حوله هرولة البعير إذا نفر من فكر في هذا و قدر علم أنه فعل غير حكيم و لا ذي نظر فقل إنك رأس هذا الأمر و سنامه و أبوك أسه و نظامه.

فقال له الصادق (عليه السلام) إن من أضله الله و أعمى قلبه استوخم الحق فلم يستعذبه و صار الشيطان وليه و ربه يورده مناهل الهلكة و هذا بيت استعبد الله به خلقه ليختبر طاعتهم في إتيانه فحثهم على تعظيمه و زيارته و جعله قبلة للمصلين له فهو شعبة من رضوانه و طريق يؤدي إلى غفرانه منصوب على استواء الكمال و مجمع العظمة و الجلال خلقه الله قبل دحو الأرض بألفي عام فأحق من أطيع كما أمر و انتهى عما زجر الله المنشئ للأرواح و الصور .

فقال ابن أبي العوجاء ذكرت أبا عبد الله فأحلت على غائب .

فقال الصادق (عليه السلام) كيف يكون يا ويلك غائبا من هو مع خلقه شاهد و شهيد و إليهم أقرب من حبل الوريد يسمع كلامهم و يعلم أسرارهم و لا يخلو منه مكان و لا يشتغل به مكان و لا يكون من مكان أقرب من مكان تشهد له بذلك آثاره و تدل عليه أفعاله و الذي بعثه بالآيات المحكمة و البراهين الواضحة محمد (صلى الله عليه واله) جاءنا بهذه العبادة فإن شككت في شيء من أمره فاسأل عنه .

أوضحه لك قال فأبلس ابن أبي العوجاء و لم يدر ما يقول فانصرف من بين يديه فقال لأصحابه سألتكم أن تلتمسوا لي خمرة فألقيتموني على جمرة فقالوا له اسكت فو الله لقد فضحتنا بحيرتك و انقطاعك و ما رأينا أحقر منك اليوم في مجلسه فقال أ لي تقولون هذا إنه ابن من حلق رؤوس من ترون و أومأ بيده إلى أهل الموسم.

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / 12 / 2015 3335
التاريخ: 13 / 12 / 2015 3307
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3349
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 3022
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3619
شبهات وردود

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2127
التاريخ: 11 / 12 / 2015 2047
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2082
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2023

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .