جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7294) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 9 / 10 / 2017 404
التاريخ: 11 / 5 / 2017 506
التاريخ: 8 / 8 / 2017 435
التاريخ: 15 / 2 / 2018 242
مقالات عقائدية

التاريخ: 17 / 12 / 2015 1167
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 1218
التاريخ: 3 / 12 / 2015 1221
التاريخ: 22 / 12 / 2015 1281
اعتراف ابي حنيفة ومالك واخرين بعلمه وفقهه  
  
1005   02:35 مساءً   التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م
المؤلف : الشيخ عباس القمي
الكتاب أو المصدر : منتهى الآمال في تواريخ النبي والآل
الجزء والصفحة : ج2,ص164-166.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 16 / 10 / 2015 938
التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م 866
التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م 891
التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م 1000

يجدر التبرك هنا ببعض الاحاديث الواردة في فضائله و مناقبه (عليه السّلام) .

روى ابن شهرآشوب عن مسند أبي حنيفة انّ الحسن بن زياد قال  : سمعت أبا حنيفة و قد سئل من أفقه من رأيت؟ قال : جعفر بن محمد لمّا أقدمه المنصور بعث إليّ فقال : يا أبا حنيفة انّ الناس قد فتنوا بجعفر بن محمد فهيّئ له من مسائلك الشداد، فهيّأت له أربعين مسألة ثم بعث‏ إلى أبي جعفر و هو بالحيرة، فأتيته فدخلت عليه و جعفر جالس عن يمينه ؛  فلمّا بصرت به دخلني من الهيبة لجعفر ما لم يدخلني لأبي جعفر المنصور، فسلّمت عليه فأومأ إليّ فجلست، ثم التفت إليه فقال : يا أبا عبد اللّه هذا أبو حنيفة، قال : نعم أعرفه، ثم التفت إليّ فقال : يا أبا حنيفة الق على أبي عبد اللّه من مسائلك ؛ فجعلت ألقي عليه فيجيبني فيقول : أنتم تقولون كذا و أهل المدينة يقولون كذا و نحن نقول كذا، فربّما تابعناكم و ربّما تابعناهم و ربّما خالفنا جميعا، حتى أتيت على أربعين مسألة فما أخلّ منها بشي‏ء ، ثم قال أبو حنيفة : أ ليس انّ أعلم الناس أعلمهم باختلاف الناس؟

روى الشيخ الصدوق عن مالك بن أنس فقيه أهل المدينة و إمام أهل السنة إنّه قال : كنت أدخل على الصادق جعفر بن محمد (عليهما السّلام) فيقدّم لى مخدّة و يعرف لي قدرا و يقول : يا مالك إنّي أحبّك، فكنت أسرّ بذلك و أحمد اللّه عليه .

 و كان (عليه السلام) : لا يخلو من احدى ثلاث خصال : امّا صائما و امّا قائما و امّا ذاكرا، و كان من عظماء العبّاد و أكابر الزهاد الذين يخشون اللّه عز و جل، و كان كثير الحديث، طيّب المجالسة، كثير الفوائد، فاذا قال : قال رسول اللّه (صلّى اللّه عليه و آله) : اخضرّ مرّة و اصفرّ أخرى حتّى ينكره من يعرفه ؛ و لقد حججت معه سنة فلمّا استوت به راحلته عند الاحرام كان كلّما همّ بالتلبية انقطع الصوت في حلقه و كاد يخرّ من راحلته، فقلت :  قل يا بن رسول اللّه فلا بد لك من أن تقول ، فقال (عليه السّلام) : يا ابن أبي عامر كيف أجسر أن أقول : لبيك اللهم لبيك و أخشى أن يقول عز و جل لي : لا لبيك و لا سعديك .

يقول المؤلف : تأمّل جيدا في حال مولانا الصادق (عليه السلام) كيف يعظّم و يوقّر رسول اللّه (صلى الله عليه واله) لمّا يسمع اسمه أو ينقل عنه حديثا و انظر إلى تغيّر حاله الشريف مع كونه ابنه و بضعة منه ، فتعلّم أيها القارئ العزيز هذا الخلق الجيّد و سمّ رسول اللّه (صلى الله عليه واله) بتعظيم و احترام و صلّ عليه بعد ذكر اسمه الشريف و اكتب الصلوات خلف اسمه من دون رمز و اشارة و لا تكن كبعض المحرومين من السعادة الذين يكتبون خلف اسمه الكريم (ص) أو (صلعم) و نحوهما، و لا تكتفي بهذا بل لا تتلفّظ و لا تكتب اسمه الّا و أنت على طهارة و مع كل هذا اعتذر من ساحته الكريمة في تقصيرك عن أداء حقّه .

و روي عن أبي هارون مولى آل جعدة انّه قال : كنت جليسا لأبي عبد اللّه (عليه السلام) بالمدينة ففقدني أيّاما ثم انّي جئت إليه فقال لي : لم أرك منذ ايّام يا أبا هارون، فقلت : ولد لي غلام ، فقال : بارك اللّه لك فيه، فما سمّيته ؟

قلت : سمّيته محمدا، فأقبل بخدّه نحو الأرض و هو يقول : محمد، محمد، محمد حتى كاد يلصق خدّه بالأرض، ثم قال : بنفسي و بولدي و بأمّي و بأبويّ و بأهل الأرض كلّهم جميعا الفداء لرسول اللّه (صلّى اللّه عليه و آله) ، لا تسبّه و لا تضربه و لا تسي‏ء إليه و اعلم انّه ليس في الأرض دار فيها اسم محمد الّا و هي تقدّس كلّ يوم‏ .

و في كتاب توحيد المفضّل عنه قال : كنت ذات يوم بعد العصر جالسا في الروضة بين القبر و المنبر و انا مفكر فيما خصّ اللّه تعالى به سيدنا محمدا (صلى الله عليه واله) من الشرف و الفضائل ؛ إذ أقبل ابن أبي العوجاء  ثم تكلّم بكلمات الكفر فلم أملك نفسي غضبا و غيظا و حنقا، فقلت : يا عدوّ اللّه ألحدت في دين اللّه و انكرت الباري‏ء جل قدسه الذي خلقك في أحسن تقويم و صورك في أتمّ صورة و نقلك في أحوالك حتى بلغ إلى حيث انتهيت .

 فقال : يا هذا ان كنت من أهل الكلام كلّمناك، فان ثبتت لك حجة تبعناك و ان لم تكن منهم فلا كلام لك، و إن كنت من أصحاب جعفر بن محمد الصادق فما هكذا تخاطبنا، و لا بمثل دليلك تجادل فينا، و لقد سمع من كلامنا أكثر مما سمعت فما أفحش في خطابنا و لا تعدّى في جوابنا، وإنّه الحليم الرزين، العاقل الرصين، لا يعتريه خرق في جوابنا، و لا طيش و لا نزق، يسمع كلامنا، و يصغي إلينا، و يتعرّف حجتنا حتى إذا استفرغنا ما عندنا و ظننّا انّا قطعناه دحض حجتنا بكلام يسير و خطاب قصير يلزمنا به الحجة و يقطع العذر و لا نستطيع لجوابه ردّا، فإن كنت من أصحابه فخاطبنا بمثل خطابه ...

وفي قضاء حاجة الشقراني و وعظه (عليه السلام) إيّاه : جاء في تذكرة سبط ابن الجوزي انّ من مكارم اخلاقه ما ذكره الزمخشري في كتاب ربيع الأبرار عن الشقراني مولى رسول اللّه (صلى الله عليه واله) قال : خرج العطاء ايّام المنصور و ما لي شفيع فوقفت على الباب متحيّرا و اذا بجعفر بن محمد قد أقبل فذكرت له حاجتي .

فدخل و خرج و اذا بعطائي في كمّه فناولني ايّاه و قال : انّ الحسن من كل أحد حسن و انّه منك أحسن لمكانك منّا، و انّ القبيح من كل احد قبيح و انّه منك أقبح لمكانك منّا، و إنمّا قال له جعفر ذلك لأنّ الشقراني كان يشرب الشراب.

فمن مكارم أخلاق جعفر انّه رحّب به و قضى حاجته مع علمه بحاله و وعظه على وجه التعريض و هذا من اخلاق الأنبياء .

 

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 3514
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3566
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 2856
التاريخ: 8 / 4 / 2016 3166
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3061
شبهات وردود

التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 2103
التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 1857
التاريخ: 29 / 11 / 2015 2029
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 1861
هل تعلم

التاريخ: 25 / 11 / 2015 1334
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 1497
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 1478
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 1654

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .