English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7757) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 13 / 4 / 2019 165
التاريخ: 10 / 4 / 2016 1481
التاريخ: 30 / كانون الثاني / 2015 1561
التاريخ: 17 / 2 / 2019 251
مقالات عقائدية

التاريخ: 3 / تشرين الاول / 2014 م 2032
التاريخ: 22 / 12 / 2015 2105
التاريخ: 3 / تشرين الاول / 2014 م 2011
التاريخ: 2 / 12 / 2015 2151
تأسيس المدرسة الجعفرية  
  
1332   02:37 مساءً   التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م
المؤلف : جعفر السبحاني
الكتاب أو المصدر : سيرة الائمة-عليهم السلام
الجزء والصفحة : ص313-314.


أقرأ أيضاً
التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م 1495
التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م 1430
التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م 1576
التاريخ: 17 / نيسان / 2015 م 1632

كان عصر الإمام (عليه السَّلام)عصر تلاقح وتضارب الأفكار، وظهور الفرق والطوائف والتيارات المختلفة، وانبثقت شبهات وإشكاليات متعدّدة جرّاء تضارب عقائد المسلمين مع عقائد أهل الكتاب وفلاسفة اليونان أيضاً.

وقد ظهرت تيارات وفرق، مثل المعتزلة، الجبرية، المرجئة، الغلاة، الزنادقة، المشبّهة، المتصوّفة، المجسمة، والتناسخية وغيرها في ذلك العصر، وكانت كلّ فرقة تروّج أفكارها وعقائدها، وفضلاً عن ذلك كان الخلاف يدبّ في العلم الواحد من العلوم الإسلامية بين علماء ذلك العلم فعلى سبيل المثال كانت تحدث مناقشات حادة في علوم القراءة والتفسير والحديث والفقه والكلام، وكان كلّ واحد يدافع عن رأيه بشكل ما ويصوب عقيدته.

ونظراً لتوفر الفرصة السياسية المناسبة وحاجة المجتمع الماسّة واستعداد الأرضية الاجتماعية، واصل الإمام الصادق جهوده في النهضة العلمية والثقافية التي ابتدأها أبوه الإمام محمد الباقر وأسّس مدرسة وجامعة علمية كبيرة علّم وربى فيها تلامذة كباراً وبارزين; أمثال هشام بن الحكم، محمد بن مسلم، أبان ابن تغلب، هشام بن سالم، مؤمن الطاق، المفضل بن عمر، و جابر بن حيان و... في مختلف المجالات العقلية و النقلية، و قد ناهز عدد تلامذته الأربعة آلاف طالب كما قالوا.

وكان كلّ واحد من هؤلاء الطلاب شخصية علمية كبيرة متألّقة، وقد قدّموا خدمات كبيرة، وكان لبعض منهم مؤلفات علمية وتلامذة كثيرون، فمثلاً كان لهشام بن الحكم واحد وثلاثون كتاباً ، وألّف جابر بن حيان أكثر من مائتي كتاب في مواضيع علمية مختلفة لا سيما العلوم العقلية والطبيعية والكيمياوية وقد اشتهر لذلك بأبي علم الكيمياء وقد ترجمت كتبه في القرون الوسطى إلى لغات أُوروبية عديدة، وقد أطرى مؤرّخو العلوم جميعهم عليه.

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / 12 / 2015 4670
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5645
التاريخ: 13 / 12 / 2015 4977
التاريخ: 26 / تشرين الثاني / 2014 5560
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 5887
شبهات وردود

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 2712
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3174
التاريخ: 13 / 12 / 2015 2807
التاريخ: 9 / تشرين الاول / 2015 م 2785
هل تعلم

التاريخ: 26 / 11 / 2015 2108
التاريخ: 25 / تشرين الثاني / 2014 2226
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 2300
التاريخ: 20 / 5 / 2016 2155

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .