English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
علوم اللغة العربية
عدد المواضيع في القسم ( 2224) موضوعاً
النحو
الصرف
المدارس النحوية
فقه اللغة
علم اللغة
علم الدلالة
السيرة النبوية

التاريخ: 22 / 11 / 2015 1787
التاريخ: 8 / شباط / 2015 م 1854
التاريخ: 12 / كانون الاول / 2014 م 1965
التاريخ: 14 / 2 / 2019 526
مقالات عقائدية

التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 2537
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 2552
التاريخ: 3 / 4 / 2016 2681
التاريخ: 21 / 12 / 2015 2539
أصوات اللغة (الأخطاء السمعية)  
  
91   04:47 مساءً   التاريخ: 23 / 4 / 2019
المؤلف : د. علي عبد الواحد وافي
الكتاب أو المصدر : علم اللغة
الجزء والصفحة : ص296- 297


أقرأ أيضاً
التاريخ: 15 / 4 / 2019 324
التاريخ: 23 / 4 / 2019 66
التاريخ: 9 / 4 / 2019 88
التاريخ: 23 / 4 / 2019 92

 

الأخطاء السمعية
وسقوط الأصوات الضعيفة، ونظرية روسلو ومييه Boussdlot-Meillet:
يعتمد الطفل في محاكاته للغة أبويه على حاسة السمع، كما سبق شرح ذلك في الفصل الثاني من الباب الأول من هذا الكتاب. ولما كانت هذه الحاسة عرضة للزلل في إدراكاتها، كان لزامًا أن يجانب الطفل السداد في بعض ما يحاكيه، وأن تختلف لغته بعض الاختلاف في ناحيتها الصوتية عن لغة أبويه.

ص296

وتنقسم الأخطاء اللغوية الناجمة عن هذا السبب قسمين:
1
- أخطاء خاصة مقصورة على بعض الأفراد؛ كالأخطاء الناجمة عن ضعف السمع أو اختلال أجهزته، وما إلى ذلك، وليس لمثل هذه الأمور شأن كبير في تطور اللغة؛ لأن آثارها مقصورة على أصحابها، تبقى معهم وحدهم في حياتهم وتموت بموتهم.
2
- أخطاء عامة يشترك فيها جميع أفراد الطبقة الواحدة، وتمتاز بها لغتهم عن لغة الطبقة السابقة لهم، وذلك كالأخطاء السمعية الناشئة عن ضعف بعض الأصوات، فقد يحيط بالصوت بعض مؤثرات تعمل على ضعفه بالتدريج، فيتضاءل جرسه شيئًا فشيئًا حتى يصل في عصرٍ ما إلى درجة لا يكاد يتبينه فيها السمع، فحينئذ يكون عرضة للسقوط، وذلك أن معظم الصغار في هذا العصر لا يكادون يتبينونه في نطق الكبار، فينطقون بالكلمات مجردة منه، ولا يفطن الآباء لسقوطه في لغة أولادهم للسبب نفسه الذي من أجله لم يفطن الأولاد لوجوده في لغة آبائهم.
ولا يخفى ما لهذا القسم من الأخطاء من أثر بليغ في تطور اللغة من ناحيتها الصوتية، فإليه يرجع السبب في سقوط كثير من الأصوات في مختلف اللغات الإنسانية، وخاصة في اللغات الهندية - الأوروبية. وقد ظهر أثر هذا العامل أوضح ما يكون في الأصوات الواقعة في أواخر الكلمات؛ كعلامات الإعراب في اللغة العربية.
ويرجع أكبر قسط من الفضل في توضيح هذا العامل وبيان آثاره إلى العلامتين روسلو ومييه Rousselot Meillet، ولذلك تنسب إليهما نظريته(1).

ص297
__________
(1) انظر في ذلك: Dauzat، Des Patois، p. ll8; Meillet، Linguistique
generales، p. 79; Delacroix، Le Langage et la Pensee، p. 180 et stiv

وانظر في التعريف بروسلو ومييه صفحات 45، 61، 67 والتعليق الثالث بصفحة 67.

سؤال وجواب

التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 12426
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 11405
التاريخ: 22 / 3 / 2016 11561
التاريخ: 8 / 12 / 2015 12952
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 11059
شبهات وردود

التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 5167
التاريخ: 18 / 3 / 2016 5760
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 5325
التاريخ: 9 / حزيران / 2015 م 5343
هل تعلم

التاريخ: 26 / 11 / 2015 3288
التاريخ: 24 / تشرين الاول / 2014 م 3407
التاريخ: 8 / 12 / 2015 4147
التاريخ: 26 / تشرين الاول / 2014 م 3366

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .