جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله قواعد اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في القسم ( 7269) موضوعاً
سيرة النبي محمد (صلى الله عليه واله)
سيرة الامام علي (عليه السلام)
سيرة الزهراء (عليها السلام)
سيرة الامام الحسن (عليه السلام)
سيرة الامام الحسين (عليه السلام)
سيرة الامام زين العابدين (عليه السلام)
سيرة الامام الباقر (عليه السلام)
سيرة الامام الصادق (عليه السلام)
سيرة الامام الكاظم (عليه السلام)
سيرة الامام الرضا (عليه السلام)
سيرة الامام الجواد (عليه السلام)
سيرة الامام الهادي (عليه السلام)
سيرة الامام العسكري (عليه السلام)
سيرة الامام المهدي (عليه السلام)
أعلام العقيدة والجهاد
السيرة النبوية

التاريخ: 4 / 4 / 2017 246
التاريخ: 31 / 3 / 2016 418
التاريخ: 22 / 8 / 2016 553
التاريخ: 15 / 10 / 2015 503
مقالات عقائدية

التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 790
التاريخ: 25 / أيلول / 2014 م 791
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 904
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 770
مواقفه المشهودة في معركة بدر  
  
569   10:37 صباحاً   التاريخ: 10 / شباط / 2015 م
المؤلف : محمد بن محمد بن النعمان المفيد
الكتاب أو المصدر : الارشاد في معرفة حجج الله على العباد
الجزء والصفحة : ص59-62.

ما رواه شعبة، عن أبي اسحاق، عن حارث بن مضرب، قال: سمعت علي بن ابي طالب (عليه السلام) يقول: لقد حضرنا بدرا وما فينا فارس غير المقداد بن الاسود، ولقد رأينا ليلة بدر و ما فينا إلا من نام غير رسول الله (صلى الله عليه واله) فانه كان منتصبا في أصل شجرة يصلى فيها ويدعو حتى الصباح.

وروى علي بن هاشم، عن محمد بن عبيد الله بن أبى رافع، عن أبيه، عن جده أبى رافع مولى رسول الله (صلى عليه وآله) قال: لما أصبح الناس يوم بدر اصطفت قريش أمامها عتبة بن ربيعة، وأخوه شيبة، وابنه الوليد فنادى عتبة رسول الله (صلى الله عليه واله) فقال: يا محمد أخرج الينا أكفائنا من قريش، فبدر إليهم ثلاثة من شبان الانصار فقال لهم عتبة: من أنتم؟ فانتسبوا له، فقال لهم: لا حاجة بنا الى مبارزتكم انما طلبنا بنى عمنا، فقال رسول الله (صلى الله عليه واله) للأنصار: ارجعوا إلى مرافقكم، ثم قال: قم ياعلى، قم ياحمزة، قم يا عبيدة، قاتلوا على حقكم الذي بعث الله به نبيكم، اذ جاءوا بباطلهم ليطفئوا نور الله، فقاموا فصفوا للقوم وكان عليهم البيض فلم يعرفوا، فقال لهم عتبة: تكلموا فان كنتم أكفائنا قاتلناكم فقال حمزة: أنا حمزة بن عبد المطلب أسد الله وأسد رسوله (صلى الله عليه واله)، فقال عتبة: كفو كريم وقال أمير المؤمنين (عليه السلام): انا علي بن أبي طالب بن عبد المطلب، وقال عبيدة: انا عبيدة بن الحارث بن عبد المطلب، فقال عتبة لابنه الوليد: قم يا وليد، فبرز اليه أمير المؤمنين (عليه السلام) وكانا اذ ذاك أصغر الجماعة سنا فاختلفا ضربتين أخطأت ضربة الوليد أميرالمؤمنين (عليه السلام) واتقى بيده اليسرى ضربة أمير المؤمنين (عليه السلام) فأبانتها.

 

فروى انه يذكر بدرا وقتله الوليد فقال في حديثه: كأنى أنظر إلى وميض خاتمه في شماله، ثم ضربته ضربة أخرى فصرعته وسلبته فرأيت به ردعا من خلوق، فعلمت انه قريب عهد بعرس.
ثم بارز عتبة حمزة رضى الله عنه فقتله حمزة ومشى عبيدة وكان أسن القوم إلى شيبه، فاختلفا ضربتين فأصاب ذباب سيف شيبة عبيدة فقطعها، واستنقذه أميرالمؤمنين وحمزة منه وقتلا شيبة، وحمل عبيدة من مكانه فمات بالصفراء وفي قتل عتبة وشيبة والوليد تقول هند بنت عتبة:

 

أيا عين جودي بدمع سرب    *      على خير خندف لم ينقلب

تداعا له رهطه غدوة          *      بنو هاشم وبنو المطلب

يذيقونه حد أسيافهم           *       يعرونه بعدما قد شجب

وروى الحسين بن حميد قال: حدثنا أبو غسان، قال: حدثنا أبو إسمعيل عمير بن بكار، عن جابر، عن أبي جعفر (عليهما السلام) قال: قال أميرالمؤمنين (عليه السلام): لقد تعجبت يوم بدر من جرأة القوم وقد قتلت الوليد بن عتبة، وقتل حمزة عتبة، وشركته في قتل شيبة، إذ أقبل إلى حنظلة بن أبى سفيان، فلما دنى مني ضربته ضربة بالسيف فسالت عيناه ولزم الارض قتيلا.

وروى أبو بكر الهذلى، عن الزهرى، عن صالح بن كيسان، قال: مر عثمان بن عفان بسعيد بن العاص فقال: انطلق بنا الى أميرالمؤمنين عمر بن الخطاب نتحدث عنده، فانطلقا قال: فأما عثمان فصار إلى مجلسه الذي يشتهيه، وأما أنا فملت إلى ناحية القوم، فنظر الي عمر وقال: مالي أراك كأن في نفسك علي شيئا أتظن أني قتلت أباك؟ والله لوددت اني كنت قاتله ولو قتله لم أعتذر من قتل كافر، ولكني مررت به في يوم بدر فرأيته يبحث للقتال كما يبحث الثور بقرنه واذا شدقاه قد زبدا كالوزغ فلما رأيت ذلك هبته وزغت عنه، فقال: إلى أين يابن الخطاب؟ و صمد له علي فتناوله، فوالله ما رمت مكانى حتى قتله.

قال: وكان علي (عليه السلام) حاضرا في المجلس فقال: اللهم غفراً اذهب الشرك بما فيه ومحى الاسلام ماتقدم، فمالك تهيج الناس علي.

فكف عمر فقال: سعيد اما انه ماكان يسرنى ان يكون قاتل أبى غير ابن عمه علي بن ابي طالب (عليه السلام)، وأنشأ القوم في حديث آخر.

روى محمد بن اسحق، عن يزيد بن رومان، عن عروة بن الزبير ان عليا (عليه السلام) أقبل يوم بدر نحو طعيمة بن عدى بن نوفل، فشجره بالرمح وقال له: والله لا تخاصمنا في الله بعد اليوم أبدا.

وروى عبد الرزاق عن معمر عن الزهرى قال: لما عرف رسول الله (صلى الله عليه واله) حضور نوفل ابن خويلد بدرا قال: اللهم اكفنى نوفلا فلما انكشفت قريش رآه علي بن أبي طالب (عليه السلام) وقد تحير لا يدرى مايصنع فصمد له ثم ضربه بالسيف فنشب في جحفته فانتزعه منها ثم ضرب به ساقه وكانت درعه مشمرة فقطعها ثم اجهز عليه فقتله فلما عاد الى النبى (صلى الله عليه واله) سمعه يقول: من له علم بنوفل فقال (عليه السلام): أنا قتلته يارسول الله فكبر النبى (صلى الله عليه واله) وقال: الحمد لله الذى أجاب دعوتى عليه.

وفيما صنعه أميرالمؤمنين (عليه السلام) ببدر قال أسيد بن أبى اياس يحرض مشركى قريش عليه:

في كل مجمع غاية أخزاكم     *      جذع أبر علي المذاكي القرح

لله دركم ألما تنكروا            *      قد ينكر الحر الكريم ويستحى

هذا ابن فاطمة الذي افناكم     *      ذبحا وقتلا قعصة لم يذبح

اعطوه خرجا واتقوا تضريبه  *      فعل الذليل وبيعة لم تربح

أين الكهول وأين كل دعامة    *      في المعضلات وأين زين الابطح

أفناهم قعصا وضربا يفترى    *       بالسيف يعمل حده لم يصفح.

 

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2114
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2966
التاريخ: 30 / 11 / 2015 2718
التاريخ: 5 / 4 / 2016 2145
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2012
شبهات وردود

التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 1260
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 1288
التاريخ: 13 / 12 / 2015 1301
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 1327
هل تعلم

التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 936
التاريخ: 27 / أيلول / 2015 م 1035
التاريخ: 23 / تشرين الاول / 2014 م 848
التاريخ: 9 / آيار / 2015 م 1008

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .