English
       
جميع الاقسام
القرآن وعلومهُ العقائد الإسلامية الفقه وأصولهُ الرجال والحديث سيرة الرسول وآله علوم اللغة العربية الأدب العربي الأسرة والمجتمع الاخلاق و الادعية التاريخ
المزيد   
الادارة و الاقتصاد
عدد المواضيع في القسم ( 1693) موضوعاً
المحاسبة
ادارة الاعمال
علوم مالية و مصرفية
الاقتصاد
الأحصاء
السيرة النبوية

التاريخ: 16 / 10 / 2015 1143
التاريخ: 22 / 11 / 2015 907
التاريخ: 12 / 8 / 2017 581
التاريخ: 1 / 6 / 2017 588
مقالات عقائدية

التاريخ: 30 / أيلول / 2014 م 1638
التاريخ: 9 / تشرين الثاني / 2014 م 1375
التاريخ: 17 / 12 / 2015 1401
التاريخ: 24 / تشرين الثاني / 2014 1540
ادارة الجـودة الشـاملة  
  
16   05:52 مساءً   التاريخ: 8 / 11 / 2018
المؤلف : د .سمير كامل الخطيب
الكتاب أو المصدر : ادارة الجودة الشاملة والايزو ــ مدخل معاصر
الجزء والصفحة : ص47-52


أقرأ أيضاً
التاريخ: 8 / 11 / 2018 18
التاريخ: 20 / 6 / 2016 34
التاريخ: 27 / 6 / 2016 32
التاريخ: 20 / 6 / 2016 29

يعتبر مفهوم ادارة الجودة الشاملة من المفاهيم المعاصرة في التخصصات الاداريـة ، حيث أسهمت الادارة اليابانية بدور مهم في هذا المجال وخاصةً في أواخر الثمانينيات وأوائل التسعينيات من القرن الماضي .

أما في الولايات المتحدة الامريكية فقد استعمل هذا المصطلح لأول مرة من قبل طيران البحرية في عام 1985م وهو يصف السبيل لتحقيق الجودة الشاملة بإسلوب الادارة اليابانية ، وان هذا الاهتمام كان بسبب الوضع السائد في ذلك الوقت والمتمثل بارتفاع تكاليف الانتاج وارتفاع الأسعار .

واستناداً على ذلك أصبح الاهتمام ينصب على الجودة الشاملة التي أحدثت التغيير والتطوير على كثير من أنماط العمل والمعتقدات السائدة في المجتمع ، وأصبح الاهتمام ينصب على العمليات كلها في النظام الانتاجي ليشمل التصميم والانتاج والمشتريات والصيانة والمبيعات وخدمات ما بعد البيع وغيرها بعد أن كان مقتصراً على العمليات الانتاجية فقط .

لقد أصبحت النظرة الى الجودة الشاملة على أنها قضية استراتيجية تدخل ضمن التخطيط الاستراتيجي للمنظمة .

اولاً : تعريف ادارة الجودة الشاملة

وردت عدة تعاريف تحدد مفهوم ادارة الجودة الشاملة ، على ان التعريف الادق هو الذي يحدد مفهوم الكلمات الثلاثة التي يتكون منها المصطلح :

الادارة :

ويقصد بها القيام بتطوير القدرات التنظيمية للقيادات الادارية لخلق حالة تضمن تحقيق التحسين المستمر لغرض المحافظة على مستوى عالي من الاداء.

الجودة

وتعني تحقيق متطلبات الزبائن في السلع والخدمات التي تقدمها المنظمة ... بل السعي الحثيث لتقديم مستويات جودة اعلى من توقعاتهم.

الشاملة

ويقصد بها اشراك عناصر العمل كافة لغرض التعرف الدقيق على حاجات الزبائن في كافة مراحل العمل ولجميع العاملين وبذل أقصى الجهود الجماعية لتحقيق تلك الاهداف.

ان ادارة الجودة الشاملة تتضمن التزام واشتراك كل من الادارة والعاملين في المنظمة في كافة الانشطة التي تحقق متطلبات الوصول إلى المواصفات العالمية للتصنيع (World class manufacturing) الحالية والمستقبلية والتمايز في الاسواق بهدف بناء ميزة تنافسية للمنظمة تحقق لها الحصة السوقية المطلوبة.

ونجد ان الكتاب والباحثين قد عرفوها عدة تعاريف استناداً إلى الأساس الذي يرتكزون عليه في هذا التعريف ... فمنهم من عده مدخلاً وآخرين واعتبروها نظاماً متكاملاً للإدارة وفريق ثالث اعتبرها فلسفة إدارية ... وآخرين اعتبروا إدارة الجودة الشاملة استراتيجية ... وفريق خامس عدها ثقافة ... والجدول (3) يوضح تلك التعاريف استناداً إلى الأساس الذي اعتمده الباحثين في التعريف.

                                            جدول (3)

                                 مفهوم ادارة الجودة الشاملة

ت

اسم الباحث

وجهة نظر حول TQM

مضمون التعريف

1

Bounds 1994، 4

كونها مدخلا

عرفها بأنها شكل تعاوني لأداء الاعمال يعتمد على القدرات المشتركة لكل من الإدارة والعاملين بهدف تحسين الجودة وزيادة الانتاجية بصلة مستمرة ومن خلال فرق العمل وحلقات الجودة بالمنظمات.

 

[Goetsch and Davis ، 1994، 110]

 

مدخل لأداء الاعمال من خلال تظافر جهود جميع الافراد العاملين ، والعمل على التحسين المستمر للسلع والخدمات من اجل تعظيم القدرة التنافسية للمنظمة

 

الشبراوي ، 124 ، 1995

 

عرفها بأنها مدخل إداري يتطلب الالتزام من الادارة العليا للتركيز على جودة الاداء في جميع المجالات في المنظمة ولا يكون التركيز فقط على جودة المخرجات النهائية سواء كانت سلعاً او خدمات.

 

 

 

اسم الباحث

 وجهة نظر حول TQM

  مضمون التعريف

2

 

 

Russell  & Taylor ،)

2005 ،83)

 

 كونها نظاماً متكاملاً للإدارة

 عرفها بأنها عبارة عن دور الادارة العليا في قيادة الجهود الشاملة بإتجاه ضمان الجودة المطلوبة ، وان جميع العاملين مسؤولون عن التحسين المستمر للجودة وهي نقطة الارتكاز الأساس للوظائف والوحدات كافة في المنظمة .

 

 (Heizer & Render ، 82 ، 1999  )

 

عرفها بأنها " ادارة المنظمة بأكملها لكي تحقق التفوق في كل نواحي العمل من خلال تقديم المنتجات والخدمات التي تكون ضرورية للمستهلك"

 

 ( Daft ، 2001 ، 142)

 

عرفها بأنها " تغيير كبير في نظام التفكير لكل من المدراء والعاملين ، وتحتاج الى مشاركة واسعة النطاق على مستوى المنظمة في ضبط الجودة وتدريب العاملين وإشراكهم ومنحهم السلطة "

3

( Rogerson ، 45 ،1994 )

  كونها فلسفة ادارية

 " بأنها فلسفة الادارة التي تجاهد من أجل الاستخدام الأفضل لمواردها جميعاً واستغلال الفرص المتاحة للتحسين المستمر "

 

 

 ( Noori & Radford ، 638 ،1995 )

 

عرفها بأنها " فلسفة ادارية تركز على أربعة مبادئ وهي :

1ـ الحصول على رؤية واضحة حول اشباع حاجات المستهلكين ورغباتهم .

2ـ وضع مقاييس دقيقة وشاملة للنشاطات .

3ـ التحسن المستمر بالنسبة للمنتوج والعمليات .

4ـ قوة التأشير وانسجام مع الأفراد العاملين .

4

( البرواري ،  92 ، 2000 ) 

كونها استراتيجيـة

عرفها Kinlow بأنها " الاستراتيجية التي تستند على تظافر جهود الأفراد لأغراض رفع مستوى الجودة "

 

(Spenley ، 31 ،1995 )

 

عرفها " بأنها استراتيجية تحسين الأعمال في المنظمة من خلال الاهتمام بالجودة لأنها اساس الكفاءة والعمل "

 

 

5

( البرواري ، 92 ، 2000 )

  كونها ثقافة

 يعرفها زين الدين بأنها " ثورة ثقافية في الطريقة التي تعمل وتفكر بها الادارة حول تحسين الجودة ، وهي مدخل يعبر عن المزيد من الاحساس المشترك في ممارسة الادارة التي تؤكد الاتصالات في الاتجاهين وأهمية المقاييس الاحصائية ، انها نتاج ممارسة الادارة والطرق التحليلية التي تقود الى عملية التحسين المستمر التي تؤدي بدورها الى تخفيض الكلفة "

 

( Logothetis ، 5 ، 1997  )

 

عرفها بأنها " ثقافة Culture  يتأصل فيها الإلتزام الشامل بالجودة وذلك عن طريق تفعيل مشاركة العاملين في عملية التحسين للسلع والخدمات عن طريق الابداع في استخدام الأساليب العلمية "

 

                                

وقد عرض الباحث ادارة الجودة الشاملة بأنها (ثقافة واستراتيجية تتبناها المنظمة لتلبية رغبات الزبائن وتوقعاتهم من خلال اشتراك الجميع بالارتقاء بالجودة بشكل مستمر واعتبار الزبائن والموردين جزء من عائلة المنظمة).

إن إدارة الجودة الشاملة تتطلب التركيز على ثلاثة جوانب :

1) ضرورة مشاركة الإدارة العليا بشكل مباشر مع العاملين في انشطة المنظمة.

2) ابتعاد الادارة عن اعتبار إدارة الجودة الشاملة برنامج عمل ، بل هي طريقة مثلى لإدارة المنظمة.

3) حصر جل اهتمام الإدارة والعاملين في المنظمة بتحقيق رغبات وحاجات الزبون الآنية والمستقبلية من خلال رفع مستوى الجودة بشكل دائم ومستمر.

ويمكن ترجمة مفهوم إدارة الجودة الشاملة من خلال الشكل (5) الذي يوضح أبعاد وتفاصيل هذا المفهوم (1) .

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

1ـ الخطيب ، سمير كامل ، امكانية تطبيق حلقة ديمنغ لتحسين الجودة في المنظمات العراقية ، المجلة العراقية للعلوم الاقتصادية ــ الجامعة المستنصرية ، السنة الرابعة ، العدد الثاني عشر ، 2006 . 

سؤال وجواب

التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3893
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 3193
التاريخ: 8 / 4 / 2016 3589
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 3096
التاريخ: 8 / تشرين الثاني / 2014 م 5534
شبهات وردود

التاريخ: 13 / 12 / 2015 2383
التاريخ: 23 / نيسان / 2015 م 2295
التاريخ: 11 / 12 / 2015 2272
التاريخ: 24 / أيلول / 2014 م 2191
هل تعلم

التاريخ: 29 / أيلول / 2015 م 1665
التاريخ: 18 / 4 / 2016 1524
التاريخ: 25 / تشرين الاول / 2014 م 1641
التاريخ: 10 / آيار / 2015 م 1767

المرجع الإلكتروني للمعلوماتية هو موقع معلوماتي موسوعي شامل يحتوي على العديد من النوافذ الفكرية العلمية والإنسانية ، وخيارك الأفضل للبحث عن المعلومة الدقيقة المقتبسة من أمهات الكتب بوثاقةٍ وموضوعية .