بمختلف الألوان
لقد عاش السواد الأعظم من الأجيال السابقة بمهارات محدودة-تبعاً لمحدودية أدواتهم-لكنها مكنتهم من الوصول الى خط النهاية بسلام وأمان. أما الألفية الثالثة فقد فرضت على جيلها ضرورة امتلاك سلة (كاملة) من المهارات. كمهارة التعلم والابتكار، ومهارة الثقافة المعلوماتية والإعلامية والتكنلوجية، ومن أبرزها... المزيد
الرئيسة / مقالات اجتماعية
الفضائيات والانحطاط الأخلاقي الفن ادواتها
عدد المقالات : 42
إن الفن من المهن التي تركز في ذهن الاجيال منذ عصور متقدمة ولم يكن الفن وليد اليوم بل له جذوره الممتدة لقدم العصور وهو قد شمل جملة من الأصناف والانواع وكان من أبرز أنواعه فن التمثيل تقمص الشخصية وتبني حركاتها بشكل درامي كما يصطلح عليه اليوم وانتهج هذا النوع من الفن جوانب عدة لبيان تلك الشخصية بذلك الشكل الدرامي ليصور واقع الحياة وعادة ما استخدم هذا النوع من الدرامة لبيان أمور اريد لها أن تتركز في اذهان الاجيال من خلال تصوير تلك المرتكزات على النحو المشار إليه من الدرامة فتجد الأمم تعتمد ومنذ قدم العصور إلى تصوير تاريخها ونشره للأجيال بصورة تحاكي الواقع لتبين معالم حياة الاسلاف الغابرة ولتتغنى بمجد اسلافها من شجاعة وكرم وحتى الصور التي يلاحظها الغير وحشية ودموية لكن تلك البلدان تراها تراثاً ودليل عزة وفخر.
لكن ما نلاحظه اليوم في طرح الدرامة وما يحمله من محتوى غير أخلاقي يحمل بطياته نشر الفساد والانحطاط الأخلاقي بحيث يعكس سلوكياته على الفرد والمجتمع هذا الفن الذي عد في بعض حالاته بنبالة طرحه تجده اليوم يكون أداة لبعض الفضائيات التي لم ولن تراعي للذوق العام والعادات النبيلة للمجتمعات خصوصاً منها المجتمعات الإسلامية والعربية بحيث استخدمت هذا النوع من الفن ببسط صور الرذيلة بطرحها اللا أخلاقي ولكن للأسف وفي كل بلداننا الإسلامية لم يكن هناك رادع ولم يكن هنالك رقابة وتحديد لما يمكن أن يكون فيه نفع للمجتمع بحيث يتبنى الأسس الاخلاقية الحميدة بل تجد كثير ممن يدعي الحرص على أخلاقيات المجتمع يقف بوجه كل من أراد تصحيح مسيرة مايطرح اليوم من انحطاط اخلاقي عبر تلك الفضائيات التي ما إن يطل علينا شهر رمضان المبارك إلا وتجدها قد حشد امكانياتها لرفد الشارع بماهو فارغ من المحتوى لتلهي العائلة والمجتمع عن الارتباط بأقدس ايام الله واقربها للخلوا مع الخالق جل شأنه إذ تجد جميعها تتسابق لطرح ما بجعبتها من اول وقت الإفطار حتى وقت السحور وللأسف اقولها بحرقة ان بعض القنوات الفضائية التي تحسب اليوم على الإسلام انخرطت بتلك اللعبة وان كانت هي تراعي بعض المحتوى لكنها أيضاً هي الأخرى اشغلت العائلة بما تطرحه ممن له حظ من الإبتعاد عن متابعة مايحمل الرذيلة فتكون بعرضها لكثرت المسلسلات قد الهت الناس عن الارتباط بالله تعالى في هذا الشهر الفضيل ليكون همها جمع المال او زيادة المتابعين لها.

علاء العوادي
اعضاء معجبون بهذا
جاري التحميل
ثقافية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 7 ساعات
2019/07/17م
د. أسعد عبد الرزاق الأسدي من العسير الاحاطة بكل ما له صلة بالمثقف والمجتمع وما يختزلانه من اشكاليات, إذ لايمكن – بدءا – تحديد المقصود بالمثقف, ومع ذلك بالامكان الاستعانة بالتصور السطحي للمساحة التي يشغلها المفهوم, وإذا تم ذلك كان من الممكن أن نلحظ بعض مشكلات المجتمع التي تتصل بدور المثقف, بالنحو الذي... المزيد
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 يوم
2019/07/16م
الحركة والحرارة صورتان من صور الطاقة، كلاهما يتوفران وبكثرة ملحوظة في العراق .. والعراقيين ، فالحركة شهدتها بلاد الرافدين منذ مهد الحضارات ، لم يتوقف او يسكن العراق يوماً منذ ذلك الحين وحتى هذه اللحظة , مستمراً فاعلاً في دوامة داخلية وخارجية ، تارةً يدخل في نزاعات شديدة المراس داخل بلاده ، وتارةً أخرى... المزيد
عدد المقالات : 142
عدد الاعجابات بالمقال :1
عدد التعليقات : 0
منذ 3 ايام
2019/07/14م
يا حسين .... الله منحكَ عُلُوّاً لا يحدّ ارتفاعهُ حدّ حيدرعاشور الله منحكَ عُلُوّاً ، لا يحدّ ارتفاعهُ حدٌّ، وكربلاء ليست سوى نفحةٍ من مآثر صوت اسمكَ وهو يجلجل كالرعدِ لِيرهبْ السقوف المجلجلة بالافاعي قبل ان تنفث سمومها، يا لهذا الاسم العظيم المدمر لأحلامهم. الدماء التي أبصرت التيجان وهي تطأطئ تحت... المزيد
عدد المقالات : 53
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2019/07/09م
يردد البعض نتيجة الشعور بالاستياء : (ان مشكلتي ليس لها حل ! ) او ( لا اصل للحلول مهما فكّرت ! ) هذا اللون نسميه بالتفكير داخل الدائرة المغلقة ! حيث ينتقل الشخص في تفكيره من المشكلة ، و يعود اليها وليس الى الحل !! يقول استشاري نفسي : لكل منا طريقته في التفكير لحل ما يواجهه من مشاكل، فهناك من يفكر بصورة... المزيد
عدد المقالات : 148
أدبية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 يوم
2019/07/16م
بقلم/ مجاهد منعثر منشد ====== اسْتَعْصَمْتُ بآلِ البيتِ هـــم عشقي وغــــرامي أرجـــو النجاةَ بعشقِهم غايةُ سلوتي ومَرامِي محمــــدٌ وآلُه ذُخــــري وسَنَــدي يومَ القِيـــامِ حِصَتي القـــائمُ الحيُّ وحــرزِي ذاكَ الإِمــــامِ هـــو الشمسُ لي والبـــدرُ في جُنْحِ الظَّـــــلامِ... المزيد
عدد المقالات : 154
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 3 ايام
2019/07/14م
بِقَلَمِ / مُجَاهِدَ منعثر مُنْشِدٌ أَسَتَنْطِقُ ديارَ الْعِرَاقِ وَعِشْقُ بغدادَ أَشْجَانِي لَا خيرَ فِي دُموعٍ لَا تْـــروَي تُــرْبَ أَوْطَـانِ أمـوتُ واستنشقُ نسيمَ الــرَّافِدَيْنِ فَأَحْيَانِي يُقْلِقُنِي حنيني فَأَبْكِي يُجَافِي النومُ أجـفاني طَالَمَــا دمعي بِشَجْوٍ سَيَبْكِي... المزيد
عدد المقالات : 154
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2019/07/07م
أُنظـر.. رغم الفـراغ مـن حولي أنا ممتلئ من الداخل بالذكريات التي لا تنسى .. ممتلئ بِـخيباتٍ لا تندمــل جِـراحها مهما ضُمِـدت!! ممتلئ بأمل زائف، احمله لكي اكمل الطريق! أنا لست هادئا كما تظن...اعاني فوضى الحواس! انا مهشم من الداخل!! المزيد
عدد المقالات : 112
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ اسبوعين
2019/06/30م
بِقَلَم // مُجَاهِد منعثر الخفاجي _________________ ذكراك فِي كُلِّ وَقْتٍ تجْعَل الِاشْتِيَاق وِصَالًا يفتدى هَاك عِشْقِي إلَيْك وبحبك قَلْبِي دَوْمًا يتحدى أَتَذْكُر فِي غَسَقِ اللَّيْلِ غيابك نَار تَكْوِينِي وتتصدى الْبُعْدِ فِي الصُّبْحِ يُعَذِّبُنِي وَالْمَسَاء وَدْيٌ سَلَامِه... المزيد
عدد المقالات : 154
علمية
الكثير من الاشخاص يعتقدون أن الكثرة في ممارسة الرياضة من خلال زيادة المجهود يؤدّي إلى سرعة إنقاص الوزن ولكن اثبتت الدراسات على أن ممارسة أي نوع من الرياضات الهوائية (المشي أو الركض أو صعود الدرج أو ركوب الدرّاجة أو السباحة) لمدّة 30 دقيقة او اكثر ... المزيد
قال تعالى: { وَجَعَلْنَا مِنَ الماء كُلَّ شَيءٍ حَيٍّ } ، فالماء هو أصل الحياة والعنصر الأساسي في تكوين الأجسام الحية وتركيبها و يدخل في خلايا جميع الأجهزة والعصارات والسوائل والدم وغيرها من دون استثناء. اما علاقته بالسمنة : ان بعض الناس يعتقدون... المزيد
ان كل ما يحصل في هذا النطاق الأرضي من اختلافات وحروب ونزاعات مصدرها الثقافات والعلاقات والتغيرات الأيدلوجية ستعرج لها لاحقا. فعلى مستوى الأنظمة الوظيفية التي تتسم بالأنظمة واللوائح العامة من أجل تسيير العمل وفق الأهداف المحددة والمرسومة في... المزيد
آخر الأعضاء المسجلين

آخر التعليقات
بيان الرسالة الاسلامية (ح –1) : تشخيص المشكلة
علي عادل النعيمي
2019/06/25م     
الشريعة والفقه, تداعيات الفارق بين...
اسعد عبد الرزاق الأسدي
2019/07/02م     
بيان الرسالة الاسلامية (ح –1) : تشخيص المشكلة
علي عادل النعيمي
2019/06/25م     
اخترنا لكم
نزار حيدر
2019/07/11
العراقيُّون مِن أَكثر شعُوب العالَم تداوُلاً لمُصطلح [العَهد البائِد] فكلُّ جيلٍ هُوَ [عهدٌ بائِدٌ] للجيلِ الذي يَليه! ...وإِلى متى؟! إِن...
المزيد

صورة مختارة
كنز المعرفة
رشفات
الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام)
2019/07/08
العلم وراثه كريمة، والأدب حلل مجددة، والفكر مرآة صافية.
المزيد

الموسوعة المعرفية الشاملة
القرآن وعلومة الجغرافية العقائد الاسلامية الزراعة الفقه الاسلامي الفيزياء الحديث والرجال الاحياء الاخلاق والادعية الرياضيات سيرة الرسول وآله الكيمياء اللغة العربية وعلومها الاخبار الادب العربي أضاءات التاريخ وثائقيات القانون المكتبة المصورة
www.almerja.com