بمختلف الألوان
المتتبع لما يجري في أرض الواقع و ما ينشر في مواقع التواصل الاجتماعي ، يجد إن العراقيين بعد سقوط نظام البعث قد انقسموا في انتماءاتهم الى مئات الولاءات منهم من له ولاء لعناصر في الداخل و منهم في الخارج ، و ما بين الداخل و الخارج هناك مكائد و مؤامرات تحاك ضد أبناء هذا البلد . منهم من جعل لنفسه قائداً و منهم... المزيد
الرئيسة / مقالات اسلامية
تأملات في القرآن الكريم (ح-53)
عدد المقالات : 101
سورة النساء
بسم الله الرحمن الرحيم

يُوصِيكُمُ اللّهُ فِي أَوْلاَدِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنثَيَيْنِ فَإِن كُنَّ نِسَاء فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ وَإِن كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ وَلأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِن كَانَ لَهُ وَلَدٌ فَإِن لَّمْ يَكُن لَّهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلأُمِّهِ الثُّلُثُ فَإِن كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلأُمِّهِ السُّدُسُ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَا أَوْ دَيْنٍ آبَآؤُكُمْ وَأَبناؤُكُمْ لاَ تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعاً فَرِيضَةً مِّنَ اللّهِ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيما حَكِيماً{11}
بعد ان وضعت الاية الكريمة ( لِّلرِّجَالِ نَصيِبٌ مِّمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ وَلِلنِّسَاء نَصِيبٌ مِّمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ مِمَّا قَلَّ مِنْهُ أَوْ كَثُرَ نَصِيباً مَّفْرُوضاً{7} حقا للمرأة في الميراث ولكنها لم تحدد المقادير , جاءت هذه الاية الكريمة لتضع وتبين المقادير كما يجب ان تكون ! .
الملفت للنظر , ان الاية الكريمة ذكرت :
1- ( لاَ تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعاً ) : من حيث المقدار لكل وريث , فيكون نصيب الرجل اكثر من نصيب المرأة , ولذلك الكثير من الاسباب .
2- ( فَرِيضَةً مِّنَ اللّهِ ) : أي ان هذا التقسيم من قبل الله عز وجل , ولا ينبغي الاعتراض عليه , كأن يطلب الوريث اكثر من حصته المقررة .
3- ( إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيما حَكِيماً ) .

وَلَكُمْ نِصْفُ مَا تَرَكَ أَزْوَاجُكُمْ إِن لَّمْ يَكُن لَّهُنَّ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَهُنَّ وَلَدٌ فَلَكُمُ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْنَ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِينَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ وَلَهُنَّ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْتُمْ إِن لَّمْ يَكُن لَّكُمْ وَلَدٌ فَإِن كَانَ لَكُمْ وَلَدٌ فَلَهُنَّ الثُّمُنُ مِمَّا تَرَكْتُم مِّن بَعْدِ وَصِيَّةٍ تُوصُونَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ وَإِن كَانَ رَجُلٌ يُورَثُ كَلاَلَةً أَو امْرَأَةٌ وَلَهُ أَخٌ أَوْ أُخْتٌ فَلِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا السُّدُسُ فَإِن كَانُوَاْ أَكْثَرَ مِن ذَلِكَ فَهُمْ شُرَكَاء فِي الثُّلُثِ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَى بِهَا أَوْ دَيْنٍ غَيْرَ مُضَآرٍّ وَصِيَّةً مِّنَ اللّهِ وَاللّهُ عَلِيمٌ حَلِيمٌ{12}
الاية الكريمة تستمر في سرد تفاصيل توزيع الميراث على الورثة بشكل واضح وموجز , مع مراعاة خاصة للوصية او الدين .
ثم اختتمت الاية الكريمة بـ ( وَاللّهُ عَلِيمٌ حَلِيمٌ ) , بينما اختتمت الاية الكريمة السابقة بــ ( إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيما حَكِيماً ) , هناك ترابط بين ختام الايتين الكريمتين .
مما يروى في سبب نزول الاية الكريمة , لما مات عبدالرحمن بن ثابت الانصاري وقد خلف امرأة وخمسة اخوان , فأقتسم اخوانه الميراث بينهم , ولم يعطوا شيئا لزوجته , فشكت ذلك لرسول الله (ص واله) .

تِلْكَ حُدُودُ اللّهِ وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ{13}
بعد ان ذكرت الايتين السابقتين تفاصيل توزيع الميراث , عرجت الاية الكريمة على وصف تلك التفاصيل بأنها ( تِلْكَ حُدُودُ اللّهِ ) , ثم قرنتها بطاعة الله جل وعلا وطاعة الرسول (ص واله) , ولم تهمل اجر وثواب من اطاع بـ :
1- ( يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ) .
2- ( وَذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ) : الله جل وعلا يصف ذلك بأنه الفوز العظيم , للمتأمل ان ينظر ! .

وَمَن يَعْصِ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَتَعَدَّ حُدُودَهُ يُدْخِلْهُ نَاراً خَالِداً فِيهَا وَلَهُ عَذَابٌ مُّهِينٌ{14}
بعد ان ذكرت سابقتها اجر وثواب من يطيع الله ورسوله , أتت الاية الكريمة لذكر من يخالف ويعصي الله ورسوله , ويتجاوز ويتعد حدود الله , شيئا مقابل شيء , بشكل مقارنة بسيطة لجلب النظر والانتباه , فهذا يخلد في الجنة وذاك يخلد في النار , هذا ينال الفوز العظيم , وذاك ينال العذاب المهين ! .

وَاللاَّتِي يَأْتِينَ الْفَاحِشَةَ مِن نِّسَآئِكُمْ فَاسْتَشْهِدُواْ عَلَيْهِنَّ أَرْبَعةً مِّنكُمْ فَإِن شَهِدُواْ فَأَمْسِكُوهُنَّ فِي الْبُيُوتِ حَتَّىَ يَتَوَفَّاهُنَّ الْمَوْتُ أَوْ يَجْعَلَ اللّهُ لَهُنَّ سَبِيلاً{15}
تضع الاية الكريمة حدا وحكما شرعيا للفاحشة من جانب النساء , وقد تكون اما الزنا او السحاق , وتشترط اربعة شهود , وقفوا على الفاحشة , شاهدوا وسمعوا , فأن تمت الشهادة وفقا للحكم الشرعي المذكور في الاية الكريمة يأتي نص ( فَأَمْسِكُوهُنَّ فِي الْبُيُوتِ ) , حتى يكون احد الامرين :
1- ( حَتَّىَ يَتَوَفَّاهُنَّ الْمَوْتُ ) : قد يدل ذلك على السجن , فالسجين في امس الحاجة للخلوة في نفسه , يراجع اموره , لعله يندم ويتوب .
2- ( أَوْ يَجْعَلَ اللّهُ لَهُنَّ سَبِيلاً ) : في الحدود الشرعية كالجلد وغيره .
الملفت للنظر , ان الاية الكريمة اقرت اربعة شهود ضد المرأة , بينما يكفي شاهدان في الاحكام الشرعية الاخرة , او رجل وامرأتان , من المرجح ان يكون في ذلك حفظا لحقوق المرأة ! .

وَاللَّذَانَ يَأْتِيَانِهَا مِنكُمْ فَآذُوهُمَا فَإِن تَابَا وَأَصْلَحَا فَأَعْرِضُواْ عَنْهُمَا إِنَّ اللّهَ كَانَ تَوَّاباً رَّحِيماً{16}
الاية الكريمة تذكر الفاحشة من قبل الرجال بعد ان ذكرت سابقتها الكريمة الفاحشة من قبل النساء , تكون الفاحشة من جهة الرجال اما زنا او لواط , وتأمر بتسليط الاذى عليهم ( وَاللَّذَانَ يَأْتِيَانِهَا مِنكُمْ فَآذُوهُمَا ) .
يلتفت المتأمل الى عدة ملاحظات في الايتين الكريمتين , نذكر منها :
1- الاية الكريمة المتعلقة بفاحشة النساء , اشترطت اربعة شهود , بينما الاية الكريمة المتعلقة بفاحشة الرجال لم تذكر شهودا , فيكون شرط الشهود ضمني ومرتبط بسابقتها الكريمة , اما عن عدد الشهود فيكون اثنان ( رجلان او رجل وامرأتان ) على الاغلب .
2- اختلاف نوع العقوبة .
3- اية فاحشة الرجال وضعت جانب التوبة والصلاح , ما لم تذكره اية فاحشة النساء , فهل التوبة تقتصر على الرجال دون النساء ؟ ! , كلا , ان جانب التوبة والصلاح يشمل الرجل والمرأة كون الايتين الكريمتين في ذكر نفس الموضوع بأختلاف الجنس .
4- اختتمت الاية الكريمة بـ ( إِنَّ اللّهَ كَانَ تَوَّاباً رَّحِيماً ) , ولم تختتم سابقتها بشيء من هذا القبيل , طالما وان الايتين الكريمتين مكملتين لبعضهما , فتكون الخاتمة لكليهما , فيكون الله عز وجل توابا رحيما بمن يأتي بالفاحشة من كلا الجنسين , شريطة التوبة والصلاح ! .

إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوَءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ فَأُوْلَـئِكَ يَتُوبُ اللّهُ عَلَيْهِمْ وَكَانَ اللّهُ عَلِيماً حَكِيماً{17}
تذكر الاية الكريمة ان الله عز وجل قد كتب على نفسه قبول توبة من عمل سوءا بجهالة , ثم تاب ( مِن قَرِيبٍ ) , هنا قد تحتمل عدة معاني :
1- بمعنى المسارعة بالتوبة والاستغفار بعد المعصية .
2- قد يحتمل التوبة قبل الموت حتى ولو بقليل من الوقت , وهذا محل اشكال , نتطرق اليه في الاية الكريمة اللاحقة .

الملفت للنظر , ان الاية الكريمة ذكرت سببا واحدا لركوب المعصية ( إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوَءَ بِجَهَالَةٍ ) , ولم تذكر اسبابا اخرى , كالقهر وعدم الاحتمال والسهو وغير ذلك ! .

وَلَيْسَتِ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ حَتَّى إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ إِنِّي تُبْتُ الآنَ وَلاَ الَّذِينَ يَمُوتُونَ وَهُمْ كُفَّارٌ أُوْلَـئِكَ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَاباً أَلِيماً{18}
هناك نوعان من اصحاب السيئات :
1- متعمد ( عامد ) : يعلم بالسيئة مع ذلك يرتكبها .
2- غير متعمد ( عامد ) : يرتكب السيئة اما جاهلا بها او غافلا عنها او مرغما عليها .
يتبادر الى ذهن المتأمل تسائلا قد يكون في محله , ايهما المقصود في الاية الكريمة النوع الاول ام الثاني ؟ , هناك تضاربا ملحوظا في اراء اصحاب الرأي , يرجح فيها النوع الاول .

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ يَحِلُّ لَكُمْ أَن تَرِثُواْ النِّسَاء كَرْهاً وَلاَ تَعْضُلُوهُنَّ لِتَذْهَبُواْ بِبَعْضِ مَا آتَيْتُمُوهُنَّ إِلاَّ أَن يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِن كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَيَجْعَلَ اللّهُ فِيهِ خَيْراً كَثِيراً{19}
تدعوا الاية الكريمة الى الحفاظ على حقوق المرأة بشكل عام .
مما يروى في سبب نزول الاية الكريمة , ما كان سائدا عند العرب في الجاهلية , اذا اراد الرجل ان يطلق زوجته ويتزوج بأخرى , يتهم الزوجة الاولى بالزنا والخيانة فرارا من دفع مهرها , فنزلت الاية الكريمة استنكارا لهذا العمل القبيح .

وَإِنْ أَرَدتُّمُ اسْتِبْدَالَ زَوْجٍ مَّكَانَ زَوْجٍ وَآتَيْتُمْ إِحْدَاهُنَّ قِنطَاراً فَلاَ تَأْخُذُواْ مِنْهُ شَيْئاً أَتَأْخُذُونَهُ بُهْتَاناً وَإِثْماً مُّبِيناً{20}
تدعو الاية الكريمة الى حفظ حقوق المرأة كزوجة .

وَكَيْفَ تَأْخُذُونَهُ وَقَدْ أَفْضَى بَعْضُكُمْ إِلَى بَعْضٍ وَأَخَذْنَ مِنكُم مِّيثَاقاً غَلِيظاً{21}
دعوة لحفظ حقوق المرأة كزوجة , بطريقة سؤال توبيخ ! .




حيدر الحدراوي
اعضاء معجبون بهذا
جاري التحميل
ثقافية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2018/08/07م
زينة الجانودي ومحاولاتها للحد من التطرف بقلم / مجاهد منعثر منشد الاستاذة زينة محمد الجانودي / لبنانية / ماجستير لغة عربية / باحثة وناشطة في الحوار الاسلامي . اطروحتها : اسم الفاعل ودلالته اللغوية في السور المدنية في القرآن الكريم مؤلفاتها : ـ التقارب بين السنة والشيعة ضرورة إسلامية اسس لها النجف... المزيد
عدد المقالات : 64
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2018/08/07م
فهرست لأهم الكتب التي ألّفها العلماء في مدينة كربلاء عبر التاريخ . الحلقة الاولى : كانت كربلاء ولا تزال من اكبر مصادر الاشعاع العلمي والمعرفي في العالم بعد حاضرة النجف الاشرف ، وبرز فيها الاف العلماء والكتاب والادباء والفلاسفة والمبدعين في مختلف مجالات العلوم التي اثرت انماط الحضارة الاسلامية... المزيد
عدد المقالات : 37
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2018/08/05م
جدليّة التطرّف ( محاولة لحلّ الإشكاليّة) بقلم الاستاذة / زينة محمد الجانودي / لبنان التطرّف في جوهره يتمثّل في الخروج عن القواعد الفكريّة أو الثقافيّة أو الدّينيّة التي يرتضيها المجتمع أو الدّين، - بمحاسبة النّاس على الجزئيّات والفروع وكأنّها فرائض، والاهتمام بها والحكم على إهمالها بالكفر... المزيد
عدد المقالات : 64
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2018/08/05م
•.°كُن كالورد يمتص الماء ويجود بعطرٍ فوّاح ، ولا تكن كالاسفنج يمتص ولا يُندي إلا إذا عصرته ! •.°رأي الاخرين فيك لا يعبر دائما عن واقع شخصيتك ، فلا تلتفت الى انعكاس صورتك فيمن يحيط بك ....... ما عليك الا ان تواصل النجاح ودعهم يحتاروا في لغز شخصيتك ! •.°لكي تكون نظرتك للحياة صحيحة يتوجب عليك السير بقدمي... المزيد
عدد المقالات : 130
أدبية
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 0
منذ 1 يوم
2018/08/14م
القائد الراحل بقلم / مجاهد منعثر الخفاجي تنحت ريشة فنه فــــــكر نــــــير ولسانـــــه بالــــــــخير لا يقصر عنه الــــــفم لا يستطيع أن يعبر كـــلامه بـــــــروح البيان يثمر يـــــرد المجد من مأثره ويصدر طهــــــر روحــه للمعالي تصور لخدمة وطــــن وأبنائه لا يقصر تشع افكاره بالإصلاح... المزيد
عدد المقالات : 64
عدد الاعجابات بالمقال :1
عدد التعليقات : 0
منذ 1 اسبوع
2018/08/06م
بوصفٍ لا يضاهي حجم لهفتي.. أصف انتظاري لقدومك مولاي.. ببريق بين عينَي يرنو لسنا إطلالةٍ عشنا وما نزال نعيش ونحن ننتظرها.. تتلاشى بنات أفكاري شوقاً إليك .. كشرار متطاير من جذوة نار.. نندب.. ننادي.. ندعو... نناجي.. ولكن ليس من قرار.. أعمالنا ضئيلة.. نفوسنا عليلة.. ضامئة لتقوى الله بل هزيلة.. لكنها رغم القنوط... المزيد
عدد المقالات : 50
عدد الاعجابات بالمقال :2
عدد التعليقات : 1
منذ 1 اسبوع
2018/08/05م
في عنابر الازمات يقف احدهم متكأ على حائط من الشعور باليأس والالم تتيه على شفتيه الكلمات لعلها مضاربات من الخيال او بعض من السقم والوجع يريد البوح بشيء يملكه لمن لايستطيع ان يسمعه ولو حتى بلغة الاشارة المتمردة على صاحبها . ضاع بعد كل تلك الازمات ليجد نفسه اسير قيد المجتمع الذي باغت مخيلاته واحلامه... المزيد
عدد المقالات : 113
عدد الاعجابات بالمقال :0
عدد التعليقات : 2
منذ 3 اسابيع
2018/07/23م
ما يخيفه انه لم يعد يعاتب .. لم يعد يتساءل .. ما يخيفه أنه أصبح صامت و هادئ أكثر مما ينبغي .. شارد معظم الوقت .. غائب عن الجميع رغم حضور جسده أمامهم .. ما يخيفه تحاشيه النقاش ، وغلقه منافذ الحوار بكلمة " أنت محق " ما يخيفه صفعه تساؤلات الناس بابتسامة باردة ، ومن ثم يمضى .. ما يخيفه فقدانه... المزيد
عدد المقالات : 99
علمية
ان كل ما يحصل في هذا النطاق الأرضي من اختلافات وحروب ونزاعات مصدرها الثقافات والعلاقات والتغيرات الأيدلوجية ستعرج لها لاحقا. فعلى مستوى الأنظمة الوظيفية التي تتسم بالأنظمة واللوائح العامة من أجل تسيير العمل وفق الأهداف المحددة والمرسومة في... المزيد
تعتبر الاشجار من اهم النباتات التي تستعمل في تجميل الحدائق والطرق سواء لطبيعة نموها وتفريعها او لشكل اوراقها وازهارها بألوانها المتعددة او لرائحتها كما انها تضفي على الحديقة ظلا فتلطف الجو وتعطي منظرا خلفيا وتحدد المساحات الواسعة وتكسر خط الافق... المزيد
يتكون طعام الانسان بصورة رئيسية من ثلاث مكونات وهي الكاربوهيدرات التي من ضمنها النشويات والسكريات والدهون والبروتينات وقد يحتوي بعض انواع الطعام على مصدر اخر وهو الاحماض النووية (النيوكليوتيدات). ان المصدر الرئيسي للطاقة لخيلايا جسم الانسان... المزيد
آخر الأعضاء المسجلين

آخر التعليقات
الضياع!!!
حسين علي الشامي
2018/08/05م     
دعاء رأس السنة الجديدة بين النص ..والبدعة
الشيخ عقيل الحمداني
2018/01/02م     
معركة المذار ..حقائق مغيبة
الشيخ عقيل الحمداني
2017/12/31م     
اخترنا لكم
د. حسين القاصد
2018/08/01
كانت ومازلت المنصة هي المنبر الخطابي للنصوص الإبداعية المسموعة، وأعني بالمسموعة تلك التي تمتاز بالخطاب الواضح ، الذي لا يحتاج إلى تأويل...
المزيد

صورة مختارة
كنز المعرفة
رشفات
علي حسين الخباز
2018/08/01
يعرق جبين كربلاء من أسف.. فيهطل على الكون مطر
المزيد

الموسوعة المعرفية الشاملة
القرآن وعلومة الجغرافية العقائد الاسلامية الزراعة الفقه الاسلامي الفيزياء الحديث والرجال الاحياء الاخلاق والادعية الرياضيات سيرة الرسول وآله الكيمياء اللغة العربية وعلومها الاخبار الادب العربي أضاءات التاريخ وثائقيات القانون المكتبة المصورة
www.almerja.com