تسجيل دخول
اقلام بمختلف الالوان







المضاف حديثاً :
تأملات في القرآن الكريم ح- 44 وجهة نظر يوم اﻷرض الكل يدعي محاربة الفساد … ولكن من نصدق صوم و عيد زكريا بين الموروث والدين مَن هو (العبّاس الأصغر) الذي استشهد يوم الطف ؟ كربلاء تشهد انطلاق فعاليات مهرجان ربيع الشهادة الثقافي العالمي الرابع عشر عندما تحاربت المراعي مع كالة.. في العراق الصحيفة السجادية.. كفاح سلمي لمقارعة الطغاة والعصبية هل يوجد عذاب في عالم البرزخ وما الدليل عليه من القرآن والسنة



انما الاممُ الاخلاق مابقيت
حسن الوائلي
2018/01/11 م   منذ 3 شهور
76        اعجاب
الاعجابات :1 معجبون بهذا

Print       
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الاخلاق هي ميزان التفاضل بين الناس وبها نسموا في اعين الاخرين وبها نحتل مكانةفي قلوبهم الاخلاق هي اكتساب لموروث اسري واجتماعي وجانبا مهم من جوانب ذلك التهذيب الروحي للنفس البشرية فباخلاقك تصبح انسان يشار اليه بالبنان حين يقال هو انسان ذو خلق بغض النظر عما تحمله من مؤهلات علمية او تسميات اجتماعية فلا قياس هنا الاخلاق والا مافائدة ان تحمل مؤهل علمي او كنية اجتماعية او تمتلك مركزا من الجاه والثراء وسط انعدام الخلق اعاذكم واعاذنا الله فهي صفة ذميمة كثيرا مايبتعد الناس عن من لااخلاق له لذا كان لزوما على من يريد الوصول لقلوب الاخرين وجب عليه ان يكون انسانا يتحلى بالصفات الحميدة ومافائدة ان يكون هناك الجيل وهي ينمو ويترعرع وسط اسر لاتكترث لقيمة الجانب الخلقي او لاتنتبه الى اخلاق الفرد فيها وهي يسقي الروح من مياه غير صالحه لينمو مافي داخله حاملا شوائب من المحيط الاجتماعي

سادتي الاكارم ... ماذا نرى اليوم التفكك والانحلال والانحدار نحو الهاوية او السقوط فيها فلا رقابه ولا انتباه لما يجري حول الابنااء رغم انهم مستهدفين من مشاريع تريد ضرب الاسلام ووحدة اللحمة الاسرية بتفتيت وتفكيك كل التقاليد والاعراف المرتبطة بتربية الابناء او نسف القواعد من اجل تقويض البنيان الاسري والاجتماعي فالاسلام بنظرهم منهاج يحمي الاسرة وافرادها ولاسبيل الى تفكيك الاسرة وضرب منهجها الا بحقن الاخلاق بمادة مسمومة رغم انه
جاء الاسلام برسالة سماوية قدسية وجعل الله امة العرب من اطيب الامم وفضلها على امم كثيرة حين قال سبحانه ( كنتم خير امة اخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتجاهدون في سبيل الله ) ووضع الاسلام الخلق فوق كل شي حتى ان رسولنا الكريم صلى الله عليه واله وسلم قال انما بعثت لاتمم مكارم الاخلاق وكثيرة هي الايات القراءنية والاحاديث النبوية الشريفة التي تدل على وجوب التحلي بالخلق حيث قال صلى الله عليه واله وسلم ( انا زعيم ببيت في ربض الجنه لمن ترك المراء و ان كان محقا ... وبيت في وسط الجنه لمن ترك الكذب وان كان مازحا .... وبيت في اعلى الجنه لمن حسن خلقه ) حتى ان صفاته الحميدة التي كان يعرف بها في مجتمع مكة قبل مبعثه بالرسالة كانت الصدق والامانة والتحلي بالخلق اذن علينا ان نكون وفق ماخطط له الاسلام ومابناه الرسول وال بيته الاطهار في منهاج امه صالحة وهنا يقول احمد شوقي برائعته
إنما الأمم الأخلاق ما بقيت … فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا

فعلا لاحضارة تبقى ولا موروث ديني واجتماعي ولا بناء يحافظ على تماسكه وصلابته ما ان انعدمت الاخلاق ايها الاحبة الاخلاق منهاج السفر الى القلوب وحين يرحل الخلق رحل الدين ورحل الحياء ورحلت خشية الله لان عماد الاسلام هي الاخلاق .
لايمكن ان نبني النفس والاجيال بدون تهذيبها خلقيا
اعضاء معجبون بهذا
 
جاري التحميل